ملتقى أهل الدعوة إلى الله عز وجل
 

آخر 10 مشاركات الله جل جلاله .. ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 94 )    <->    الصحابة رضي الله عنهم ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 17 )    <->    المحافظة على ما فيه اسم الله عز وجل وعدم رميه ووضعه في أماكن لا تليق ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 10 )    <->    بعض القواعد لحفظ القرآن ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 34 )    <->    الأنبياء عليهم السلام ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 14 )    <->    محمد صلى الله عليه وسلم ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 16 )    <->    إشارات راقية ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 39 )    <->    ابحث عن الدليل ولا تكن إمعة ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 33 )    <->    شاب نشأ في طاعة الله ورجل قلبه معلق في المساجد ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 10 )    <->    غذاء الروح والعقل ( آخر مشاركة : - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 )    <->   
العودة   ملتقى أهل الدعوة إلى الله عز وجل > المنتدى للتصفح فقط ولا يوجد تسجيل أو مشاركات سوى الإدارة .. لمراسلتنا على بريدنا ahldawa@gmail.com > المنتدى الشرعي العام
المنتديات موضوع جديد التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-02-2018, 08:21 AM   #1
إداري
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 1,150
افتراضي التوبة ...

هل يعذب بذنوبه التي تاب منها؟
رقم الفتوى

41238
تاريخ الفتاوى

27/4/1434 هـ -- 2013-03-10

المجيب الشيخ د خالد المشيقح حفظه الله
السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل الله يقبل توبة الكل حتى فيما يتعلق بالدياثة؟وهل الله بعد قبول التوبة سيغفر لنا فى الأخرة ادا قبلت التوبة ام سيعذبنا تم يغفر لنا .
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاجابة

الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:
إذا تاب العبد من ذنوبه وصدق في توبته فإن الله يقبل هذه التوبة مهما كانت هذه الذنوب حتى ولو كانت شركاً، قال تعالى: {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا} [سورة الزمر الآية 53] . والله سبحانه وتعالى لا يعذب أحداً يوم القيامة بذنب قد تاب منه توبة صادقة قبل الموت، إذا لم يكن له تعلق بحقوق العباد وقد وعد الله التائبين المخلصين في توبتهم بتبديل سيئاتهم حسنات، قال تعالى: {إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا} [سورة الفرقان الآية 70] فعلى المسلم التائب أن ينتبه من الشيطان فإنه قد يأتي إليه ويشكك في توبته ويعظم ذنوبه التي وقع فيها في نفسه ليحزنه وأن الله لا يغفرها لكثرتها أولعظمها وهذا كله من وساوس الشيطان فيجب عليه ألا يلقي لها بالاً قال تعالى: {إِنَّمَا النَّجْوَى مِنَ الشَّيْطَانِ لِيَحْزُنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَيْسَ بِضَارِّهِمْ شَيْئًا إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ} [سورة المجادلة الآية 10] وبالله التوفيق، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.
محب الدعوة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:29 PM بتوقيت مسقط


Design By: aLhjer Design
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Translated By Sma-jo.com